11 نصيحة لنوم آمن لطفلك
انا حامل -

تبالغ كثير من الأمهات في طرق نوم المولود وقد تتبع الأم بعض النصائح الشعبية والقديمة ظنًا منها أنها أكثر فائدة وفعالية لنوم الطفل ولكن قد تؤدي بعض هذه الطرق إلى مشاكل صحية جسيمة للطفل وقد تؤدي -لا قدر الله- إلى الوفاة.

فالنصيحة العامة المُثلى لنوم الرضيع هي النوم على الظهر و عدم المبالغة في تجهيز سرير المولود، وهناك العديد من النصائح الهامة التي ستساعدك على تحقيق نوم آمن لطفلك الرضيع ( أقل من عام واحد) سنذكر لكِ منها الآتي.

استخدمي الفراش الثابت:

فالفراش المتحرك أو المرتخي والمراتب الناعمة للغاية والآرائك غير مناسبة لنوم الرضيع، يقترح الخبراء عدم استخدام الوسائد أو الفراش الرقيق أو الحيوانات المحشوة حول الطفل في سريره. بعبارة بسيطة، لا يُنصح بأي شيء يمكن أن يغطي رأس الطفل أو وجهه أثناء النوم

حافظي على بساطة السرير:

لاتستخدمي ألحفه تحت جسم الرضيع في سريره، مع مراعاة حجم السرير حتى لا ينزلق الطفل من الجوانب أو تحت الأغطية، وتأكدي دائمًا من نظافة السرير وخلوه من الأتربة والأوساخ.

ابقِ رأس الطفل مكشوفًا:

فالأغطية يجب أن تغطي صدر الطفل فقط مع الإبقاء على ذراعيه مكشوفين لتجنب تحريك البطانية إلى الرأس وبالتالي منع الاختناق. توصي الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال باستخدام “كيس النوم” أو “كيس نوم الطفل” كنوع من أنواع الفراش لإبقائه دافئًا دون تغطية الرأس، وتعتبر أكياس النوم ذات الرقبة المجهزة وفتحات الأذرع والأغطية الأكثر أمانًا.

لا تبالغي في تدفئة الطفل:

فلا تلبسيه الكثير من طبقات الملابس أو تغطيه بالكثير من الأغطية الثقيلة، فقط استخدمي كل ذلك باعتدال، وتحققي دائما من درجة حرارة طفلك.

جهزي بيئة نوم بدرجة حرارة مناسبة:

عندما تصل درجة حرارة غرفة نوم الطفل إلى 20 درجة مئوية فتعتبر هذه بيئة مناسبة لنوم الرضيع.

التطعيمات:

خَلُصت كلية برلين للصحة العامة من خلال أبحاثها وإحصائاتها أن التطعيمات ضد السعال الديكي وحزمة من أمراض أخرى قد نتج عنها انخفاض نسبة وفيات المواليد بسبب متلازمة موت الرضع المفاجئ.

استخدمي اللهاية (التتينة) لطفلك أثناء نومه:

تعتبر الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال أن اللهايات يمكن أن تمنع متلازمة موت الرضع المفاجئ، ومع ذلك لا تجبري طفلك على استخدامها إذا كان رافضًا لها أو إذا سقطت من فمه، أما إذا كنتِ ترضعيه طبيعيًا فلا تُدخلي استخدام اللهاية حتى يستقر في الرضاعة الطبيعية.

استخدمي التكنولوجيا:

إذا كنتِ قلقة بشأن وضع نوم الطفل خاصةً عندما يكون في غرفة منفصلة، فاستخدمي أجهزة مراقبة Wi-Fi أو أجهزة ترموستات تعمل بالطاقة أو أجهزة إنذار صغيرة لمراقبة وضع نوم طفلك.

تجنبي استخدام المُنتجات التجارية التي تدعي منع أو تقليل متلازمة موت الرضع الفجائي:

هذا أمر بالغ الأهمية من الناحية العلمية، فلا توجد وسيلة معروفة لمنع متلازمة موت الرضع الفجائي، ولم تثبت سلامة وفعالية أيٍ منها بل على العكس تم الإبلاغ عن حوادث إصابة أو موت الأطفال حين استخدمت في منطقة نوم الطفل.

شاركيه غرفة النوم:

يمكنك مشاركة نفس الغرفة مع الطفل من أجل الرضاعة الطبيعية والتواصل وينبغي أن يكون السرير الذي ينام فيه الطفل قريب من الوالدين.

لا تشاركيه السرير:

يقترح الخبراء أن الأطفال الرضع يجب ألا يشاركوا السرير مع الوالدين أو البالغين أو الأشقاء أو غيرهم من الأطفال. يمكن وضع التوائم أيضًا في أسرّة منفصلة، ومن الحالت التي يُحذر منها الأطباء أيضًا هو تناولكِ أدوية قد تسبب نومًا عميقًا أو التدخين، فإن كل ذلك قد يسبب موتًا مفاجئًا للرضيع -لا قدر الله- إذا كان السرير مشتركًا.

ما سبق هي أبرز نصائح النوم الآمن للطفل، ولكن لا تجعلي هذه المصائح تشعرك بالخوف أو القلق، فالأمر أبسط مما تتخيلي، فقط استخدمي هذه النصائح كروتين وستجدي أن النوم الآمن لا يحتاج لتعقيدات، دمتِ وطفلك في أمان.

المصدر:

momjunction.com



إقرأ المزيد